15 طفلا يخضعون قريبا لعمليات زراعة قوقعة بغزة

ضِمنَ الترتيبات والتجهيزات الخاصة بزراعة القوقعة الإلكترونية، أجرَت جمعية إعمار للتنمية والتأهيل بالتنسيق مَع وزارة الصحة الفلسطينية صُورًا مَقطعية (CT) للأطفال المُرشحين لزراعة القوقعة، وذلك للتأكد مِن جُهوزيتهم فنيًا وطبيًا لإجراء العمليات الجراحية.

وحولَ التفاصيل صرَّح عضو مَجلس إدارة “إعمار” الدكتور وائل أبو ناموس أن الجمعية وضِمنَ أنشطة مَشروع (زراعة القوقعة لِضعاف السمع) المُمول مِنَ الصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي – الكويت؛ عَقدت في وقتٍ سَابق لجنةً فنية مُتخصصة لمُقابلة الأطفال الذينَ لديهم فقد سَمع شديد؛ ليتمَّ اختيار 15 طفل مِمَّن تنطبق عليهم مَعايير زراعة جهاز القوقعة الإلكترونية حسبَ البروتوكولات العالمية، لتبدأ بَعدها مَرحلة تجهيزهم لإجراء العمليات الجراحية، حيثُ تم إخضاع الأطفال لبرنامج تأهيل سَمعي مِن خلال استخدام السمَّاعات الطبية، وإجراء صُور مَقطعية، بالإضافة لإجراء بعض العمليات الجراحية الصُغرى لمَجموعة مِن الأطفال لتركيب أنابيب داخِل الأذن (V.T)، كما سَيتم في الأيام القليلة القادمة إجراء صُور رنين مغناطيسي (MRI) لهم.

بدوره قدَّم الدكتور أبو ناموس شكره لوزارة الصحة الفلسطينية مُمثلة بعطوفة وكيل وزارة الصحة الدكتور يوسف أبو الريش، ومُدير عام مُستشفى غزة الأوروبي الدكتور يوسف العقاد، ومُدير دائرة الأشعة في المُستشفى الدكتور مَروان مطر، بالإضافة لاستشاري ورئيس قسم جراحة الأنف والأذن والحنجرة الدكتور ناهض المصري، وذلكَ على تعاونهم الإيجابي في خدمة هؤلاء الأطفال وذويهم.

0 ردود

اترك رداً

Want to join the discussion?
Feel free to contribute!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *