إعمار تختتم لِقاءات أولياء أمور أطفال مَدرسة وروضة “رؤية”

اختتمت إدارة جمعية إعمار للتنمية والتأهيل سِلسلة لِقاءات أولياء أمور ذوي الأطفال المُنتسبين في مَدرسة وروضة “رؤية” النموذجية التابعة لها، والتي تمَّ عقدها في مَقر “رؤية” بمنطقة السطر الغربي في مُحافظة خان يونس.
وحولَ التفاصيل قالت مُديرة “رؤية” النموذجية الأستاذة أسماء أبو عويلي أنه تمَّ عقد 3 لِقاءات على مَدار عدّة أيام؛ تمَّ خلالها الالتقاء مَع ذوي الأطفال في كل مَرحلة دراسية على حِده، بحضور نائب مُدير عام “إعمار” الأستاذ عماد إسليم، وذلكَ ابتداءً بذوي طلبة مَرحلة البُستان؛ مُرورًا بذوي أطفال مَرحلة التمهيدي؛ وانتهاءً بذوي أطفال مَرحلة الصفّين الأول والثاني الأساسي.
حيثُ بَدأت اللقاءات بكلمةِ الأستاذ عماد إسليم الذي رَحّبَ بالحضور، مُعرجًا إلى أن مُشاركة أولياء الأمور في مِثلِ هذه اللقاءات يَعكِس مَدى اهتمامهم بأطفالهم، وحِرصهم على تعزيز وتطوير قدراتهم ومَهاراتهم.
وأكدَ إسليم حِرصَ إدارة “إعمار” على عَقدِ اللقاءات الدوريةِ مَع أولياء الأمور لتقييم الخدمات المُقدمة وسَماع توصياتهم ومَلحوظاتهم، بالإضافة لتدوين الأفكار التطويرية والاحتياجات الحقيقية التي تأخذها إدارة الجمعية بكل اهتمام.
وعرضَ “إسليم” مَحاضر اجتماعات أولياء الأمور السابقة؛ والذي تمَّ عقدها في شهر مارس مِن العام الماضي (2021/2022) خلال الفصل الدراسي الأوّل؛ ذاكرًا جميع المَلحوظات التي طرحها أولياء الأمور في حينه؛ والإجراءات التي نفذتها إدارة “إعمار” لِتعزيز نقاط القوّة ومُعالجة نِقاط الضعف فيها.
وتحدّث “إسليم” في كلمته حولَ واجبات ومَسؤوليات ذوي الأطفال وفريق عمل “رؤية” النموذجية، مُؤكدًا أن العملية التربوية عملية تكاملية وتشاركية بينَ الطرفين.
وفي سِياق اللقاءات تم فتح باب النقاش والحديث لأولياء الأمور الذينَ عبروا عن سَعادتهم ورِضاهم عن الخدمات المُقدمة لأطفالهم، وطرحوا عددًا مِن الاستفسارات والمَلحوظات التي مِن شأنها الارتقاء بالعمل في “رؤية” النموذجية بمُختلف مَراحلها الدراسية.
0 ردود

اترك رداً

Want to join the discussion?
Feel free to contribute!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *