البدء في إجراء عمليات زراعة القوقعة الإلكترونية

 

ضِمنَ أنشطة مَشروع (زراعة القوقعة لِضعاف السمع) المُمول مِنَ الصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي – الكويت، شرَعت جمعية إعمار للتنمية والتأهيل بزراعة أجهزة قوقعة إلكترونية لصالح عدد مِن أطفال مُحافظات جنوب قطاع غزة بتنفيذ الوفد الطبي القطري برئاسة الدكتور خالد عبد الهادي ومُشاركة الطاقم الطبي المَحلي برئاسة الدكتور محمد مراد وبإشراف كامل مِن وزارة الصحة الفلسطينية.

وحولَ التفاصيل قالَ مُدير دائرة التأهيل في “إعمار” الأستاذ عماد إسليم أنه جرى يوم أمس الإثنين تنفيذ 5 عمليات جراحية لزراعة القوقعة الإلكترونية في غرفة العمليات الخاصة بمُستشفى الهلال الأحمر الفلسطيني بمدينة غزة، حيثُ سَتقوم “إعمار” بزراعة 15 جهاز قوقعة إلكترونية مِن نوع “MED-El” وهيَ واحدة مِن الشركات العالمية الرائدة في هذا المَجال. وأضافَ إسليم أنَّ “العمليات الجراحية” كانت واحدة مِن سلسلة إجراءات نفَّذها مَركز بسمة للسمعيات والتخاطب التابع للجمعية بالتعاون مَع لجنة زراعة القوقعة في وزارة الصحة الفلسطينية ومُستشفى سمو الشيخ حمد والتي بَدأت باختيار الفئة المُستهدفة مُرورًا بإجراء كافة الفحوصات الطبية ذات العلاقة وتنفيذ فترة تأهيل سَمعي باستخدام السمَّاعات الطبية لجميع الأطفال؛ وليسَ انتهاءً بإجراء العمليات الجراحية؛ وذلكَ ضِمنَ المَعايير والضوابط العالمية.

 

0 ردود

اترك رداً

Want to join the discussion?
Feel free to contribute!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *