إعمار تقدم مساعدات عاجلة لمتضرري المنخفض الجوي

جمعية اعمار للتنمية والتأهيل – المكتب الإعلامي

ضمن حملة “معا من أجل شتاء دافئ” وخلال المنخفض الجوي الذي تعرض له قطاع غزة نفذت جمعية اعمار للتنمية والتأهيل والتي تتخذ من محافظة خانيونس مقرا دائما لها العديد من الأنشطة الاغاثية والطارئة للأسر الفقيرة والمتضررة جراء هذا المنخفض وفي هذا السياق صرح الأستاذ أنور أبو موسى مدير عام الجمعية وبتعليمات من السادة أعضاء مجلس الإدارة بانه تم تكليف لجنة الطوارئ والإغاثة التابعة للجمعية بتقديم مساعدات عاجلة للأسر المتضررة والفقيرة في محافظة خانيونس تمثلت في ترميم جزئي لبعض المنازل و توزيع نايلون لتغطية الاسقف كذلك توزيع جاكيتات على الأطفال بالإضافة الى توفير الحرامات والبطاطين للأسر الأشد فقرا، حيث استفاد من هذه الأنشطة اكثر من 150 اسرة.

من جانب اخر أكد أبو موسى ان هذه الأنشطة جاءت بتمويل من مساهمات فاعلي الخير والمجتمع المحلي وأضاف انه منذ اللحظة الاولي من بداية فصل الشتاء في قطاع غزة ، تم الاتصال والتواصل مع العديد من الجهات المانحة والشريكة لتوفير مساعدات اغاثية للأسر خلال موسم الشتاء ضمن حملة “معا من اجل شتاء دافئ” وكان هناك استجابة من بعض الجهات ووعودات من جهات اخرى.

ومن جانبه اكد د. رامي الغمري رئيس مجلس الإدارة بأن إدارة الجمعية تناشد كافة الجهات المعنية بضرورة تكاثف الجهود لتقديم مساعدات عاجلة للمتضررين من المنخفض، وتفعيل لجان الطوارئ في المؤسسات الرسمية والأهلية والشعبية لإغاثة المنكوبين، وأضاف أن جمعيته ماضية قدما في تقديم ما هو افضل للمواطنين في قطاع غزة وعلى وجه التحديد المحافظات الجنوبية منه.

“إعمار” تُنظّم يومًا طبيًا مَجانيًا بالتعاون مَع جمعية “بيتنا”

نَظَّمت جمعية “إعمار” للتنمية والتأهيل في مَقرها الكائن بمُحافظة خان يونس وبالتعاون مَع جمعية “بيتنا” للتنمية والتطوير المُجتمعي يومًا طبيًا مَجانيًا في ثلاثة مَجالات مُختلفة.
وحولَ التفاصل قالَ نائب مُدير عام “إعمار” الأستاذ عماد إسليم: أنَّ “إعمار” تسعى دومًا لِتقديم الخدمات الصحية والتأهيلية لِمُختلف الفئات العمرية في المَجالات المُتعددة، وهيَ واحدة مِن أبرز أهدافها التي تسعى لِتحقيقها مِن خلال برامجها وأنشطتها المُختلفة.
وأضافَ “إسليم”: أنَّ اليوم الطبي قدّم خدمات في مَجال الجراحة والغيارات الطبية على (الجروح، الحروق، القدم السكري، العميات)، بالإضافة لِـ “ختان” الأطفال، وبرمجة أجهزة القوقعة الإلكترونية والسمّاعات خلف الأذن لِذوي الإعاقة السمعية.
مِن جانبه قال رئيس شُعبة الحد مِن الفقر في “إعمار” الأستاذ محمد فحجان: أنَّ “إعمار” ومِن خلال هذا النشاط قدّمت خدمات طبية لِفئات مُهمَّشة في مُحافظة خان يونس، وأضاف “فحجان” أنَّ عشرات الأشخاص استفادوا مِن هذا النشاط مِن بينهم حالات جروح عميقة وقدم سُكري كانت بحاجة لِتدخلات حسَّاسة، كما سَيجري مُتابعة بَعض الحالات لِضمان التئام الجرح بشكل جيّد.
وتطرّق “فحجان” أنَّ “إعمار” نفذت الأسبوع الماضي يومًا طبيًا في مجال العيون بالتعاون مَع مُستشفى سان جون.
بدوره قدّم إسليم شُكره إلى الزملاء في جمعية “بيتنا” مِن شمال قطاع غزة على دورهم الريادي والمُميز في إنجاح هذا اليوم، وإلى الجرّاح البارع الدكتور سمير موسى الذي أشرفَ على “ختان” الأطفال، وإلى السادة الكِرام في شركة ASTEMED للحلول الطبية والسمعية بقطاع غزة التي أشرفت على برمجة المُعينات السمعية، مُضيفًا أنَّ الأيام القادمة سَتتضمن تنفيذ العديد مِن الأنشطة الخدماتية لِمُختلف الفئات العمرية.

“إعمار” تنظم يومًا طبيًا مَجَّانيًا بالتعاون مع مُستشفى “سان جون” للعيون

نظَّمَت جمعية إعمار للتنمية والتأهيل بالتعاون مع مُستشفى “سان جون” للعيون يومًا طبيًا مَجَّانيًا للعيون وذلكَ في مَقرها بمُحافظة خان يونس.
وحَولَ التفاصيل قال رئيس شُعبة الحد مِن الفقر الأستاذ محمد فحجان أن “إعمار” استهدفت خلال هذا النشاط 44 فرد مِن مُختلف الفئات العمرية التي لديها مَشاكل في العيون. وأضافَ “فحجان” أنَّ الفحوصات شملت فحص مَشاكل ضعف النظر، تقييم الحول، فحص ضغط العين، فحص الشبكية بالإضافة لفحص الالتهابات وحساسية العيون.
بدورهِ قَدَّم “فحجان” شُكره لإدارة مُستشفى سان جون للعيون؛ مُؤكدًا على عُمق العلاقة بين المُؤسستين والتي ترتَّبَ عليها تنفيذ العشرات مِن الأنشطة والأيام الطبية التي هدفت لتعزيز سلامة وصحة أفراد المُجتمع في مَجال العيون لا سيما في مُحافظة خان يونس.

يوم طبي مجاني

جمعية إعمار للتنمية والتأهيل بالتعاون مع جمعية بيتنا للتنمية والتطوير

تعلنان عن يوم طبي مجاني لجميع الغيارات الطبية (تنظيف وتطهير وتغيير)

1- القدم السكرية

2- جروح

3- حروق

4- عمليات

5- دمامل

بالإضافة إلى طهور الأطفال مجانا

الموعد يوم الثلاثاء الساعة من الساعة: 9 صباحاً حتى 2 مساءً

المكان جمعية اعمار للتنمية والتأهيل حي الأمل – بجوار الشئون الاجتماعية

للتسجيل من هنــــــــــــــا 

“إعمار” تستقبل وفدًا مِن جمعية “بيتنا” للتنمية والتطوير

استقبلت جمعية إعمار للتنمية والتأهيل في مَقرها الكائن بمُحافظة خان يونس وفدًا مِن جمعية “بيتنا” للتنمية والتطوير مِن مُحافظة شمال غزة، حيثُ كانَ على رأس الوفد السيّد مُدير البرامج الدكتور أحمد أبو ندا، وكانَ في استقبالهم نائب مُدير عام “إعمار” الأستاذ عماد إسليم ورئيس شُعبة الحد مِن الفقر الأستاذ محمد فحجان.
بدورّه رحّب إسليم بالوفد الزائر مُؤكدًا على عُمق العلاقة بينَ “إعمار” و”بيتنا”، مُعبرًا عن اعتزازه وفخره بهذه العلاقة التكاملية بينَ المُؤسستين، لا سيما وأنهما تتقاطعان في الكثير مِن الأنشطة والأهداف السامية التي يَتم تنفيذها لِخدمة المُجتمع وتحديدًا في مَجال الصحّة والتأهيل.
مِن جانبه شكرَ الدكتور أبو ندا إدارة “إعمار” على حُسن الاستقبال والتعاون المُقدّر، مُشيرًا إلى أنَّ “إعمار” واحدة مِن المُؤسسات الرائدة في قطاع غزة، وتقدّم خدمات نوعية ومُهمة لِفئات مُختلفة مِن أفراد المُجتمع المَحلي.
وأضافَ إسليم أنَّ هذه الزيارة سَيكون لها ما بَعدها في تنفيذ بَعض الأنشطة المُشتركة بينَ المُؤسستين بهدف خدمة المُجتمع المحلي لا سيما في مَجال الصحّة والتأهيل، والتي ستبدأ الأسبوع القادم مِن خلال تنفيذ يوم طبّي مَجاني في مَجال/ الجراحة، غيار الجروح (القدم السكرية، العمليات الجراحية، الحروق .. إلخ)، والعلاج الطبيعي والعديد مِن الخدمات الأخرى.

“إعمار” تستقبل وفدًا مِن إدارة برنامج الغذاء العالمي (WFP)


استقبلت جمعية إعمار للتنمية والتأهيل في مَقرها الكائن بمُحافظة خان يونس وفدًا مِن إدارة برنامج الغذاء العالمي (WFP) ضَمَّ كل مِن الأستاذ محمد الجملة إداري البرامج في المُؤسسة؛ بالإضافة للأستاذ رمزي السويركي مُنسق البرنامج في وزارة التنمية الاجتماعية، حيثُ كانَ في استقبالهم نائب مُدير عام “إعمار” الأستاذ عماد إسليم.
مِن جانبه رحَّب إسليم بالوفد الزائر مُؤكدًا على عمق العلاقة بينَ “إعمار” وبرنامج الغذاء العالمي، مُشيرًا إلى أنَّ هذا التعاون ترتَّبَ عليه تقديم وجبات الطعام بشكل يومي لِصالح جميع الأطفال “مِن ذوي الإعاقة” الذينَ يتلقون خدماتهم في “إعمار” مِن خلال مدرسة بسمة الخاصّة، مركز أتمكن للتربية الخاصّة ومجموعة التأهيل السمعي في مركز بسمة للسمعيات والتخاطب.
وجاءت الزيارة للاطلاع على الوضع العام حولَ آلية تنفيذ البرنامج في “إعمار” حيثُ عَبَّرَ الوفد الزائر عن سعادتهم بالآلية المُتبعة في تنفيذ البرنامج مِن حيث التوريد، الحفظ والتخزين، التحضير والتوزيع على الأطفال؛ وذلكَ ضِمنَ إجراءات السلامة والصحّة العامة، حيثُ تجوّل الوفد الزائر في صفوف مدرسة بسمة واطلّع على مكان تخزين الطعام وإعداده كذلك.
بدوره قدّم إسليم شُكره إلى برنامج الأغذية العالمي على دورهم الريادي في دعم وتعزيز صحة أفراد المُجتمع الغزِّي لا سيما ذوي الإعاقة مِنهم، وكذلك إلى السادة في وزارة التنمية الاجتماعية وذلكَ لِجهودهم في دَعم واستمرارية البرنامج.

إعمار تستقبل وفدًا مِن (مُؤسسة CISS الإيطالية)

استقبلت جمعية إعمار للتنمية والتأهيل في مَقرها الكائن بمُحافظة خان يونس وفدًا مِن (مُؤسسة CISS الإيطالية)؛ ضَمَّ كل مِن المُهندس غسان أبو سعدة والأستاذ خالد لبد والمُهندس بلال المقادمة؛ حيثُ كانَ في استقبالهم نائب مُدير عام “إعمار” الأستاذ عماد إسليم.
بدوره رحّب إسليم بالوفد الزائر مُقدمًا نبذة تعريفية عامّة حولَ “إعمار” وبَرامجها ومَشاريعها المُختلفة، مُشيرًا إلى العلاقة الإيجابية مَع المُؤسسات المحلية والدولية المُختلفة بما فيها “الإيطالية” منها.
وأضافَ إسليم أنَّ “إعمار” نفذت خلال العام الجاري عدّة مَشاريع وأنشطة استهدفت مُختلف الفئات العمرية؛ وذلكَ في عِدّة مَجالات مِنها الصحّي، التربوي، التوعوي والتنموي.
مِن جهته عبَّرَ الوفد الزائر عن سَعادته وافتخاره بجمعية “إعمار” للتنمية والتأهيل كواحدة مِن المُؤسسات الأهلية الوطنية التي تنفذ مَشاريع وصفوها بالنوعية والرائدة؛ والتي تستهدف مِن خلالها فئات مُختلفة تستحق الرعاية والاهتمام لا سيما في مَجال الطفولة والمرأة وذوي الإعاقة.
واختتم اللقاء بجولة سريعة في مَرافق “إعمار” للاطلاع على أبرز مَراكزها وأقسامها المُختلفة، حيث اتفق الطرفان على ضرورة بَحث سُبل التعاون والتنسيق للمُساهمة في خدمة أفراد المُجتمع المَحلي.

إعمار تستقبل وفدًا مِن إدارة برنامج الغذاء العالمي (WFP)

استقبلت جمعية إعمار للتنمية والتأهيل في مَقرها الكائن بمُحافظة خان يونس وفدًا مِن إدارة برنامج الغذاء العالمي (WFP) ضَمَّ كل مِن الأستاذ محمد الجملة إداري البرامج في المُؤسسة؛ بالإضافة للأستاذ رمزي السويركي مُنسق البرنامج في وزارة التنمية الاجتماعية، حيثُ كانَ في استقبالهم نائب مُدير عام “إعمار” الأستاذ عماد إسليم، ورئيس شُعبة الحد مِن الفقر في الجمعية الأستاذ محمد فحجان.
مِن جانبه رحَّب إسليم بالوفد الزائر مُؤكدًا على عمق العلاقة بينَ “إعمار” وبرنامج الغذاء العالمي، مُشيرًا إلى أنَّ هذا التعاون ترتَّبَ عليه تقديم وجبات الطعام بشكل يومي لِصالح جميع الأطفال “مِن ذوي الإعاقة” الذينَ يتلقون خدماتهم في “إعمار”.
وجاءت الزيارة للاطلاع على الوضع العام حولَ آلية تنفيذ البرنامج في “إعمار” حيثُ عَبَّرَ الوفد الزائر عن سعادتهم بالآلية المُتبعة في تنفيذ البرنامج مِن حيث التوريد، الحفظ والتخزين، التحضير والتوزيع على الأطفال؛ وذلكَ ضِمنَ إجراءات السلامة والصحّة العامة.
بدوره قدّم إسليم شُكره إلى برنامج الأغذية العالمي على دورهم الريادي في دعم وتعزيز صحة أفراد المُجتمع الغزِّي لا سيما ذوي الإعاقة مِنهم، وكذلك إلى السادة في وزارة التنمية الاجتماعية وذلكَ لِجهودهم في دَعم واستمرارية البرنامج.

حملة الشتاء الدافئ للأطفال الفلسطينيين

 

إعمار تنادي قلوبكم الرحيمة من أجل المساهمة في جعل أطفال قطاع غزة دافئين هذا الشتاء. بمساهمتك سيتم توفير ملابس وأغطية دافئة للأطفال الأشد فقراً وحاجةً، بالإضافة إلى تغطية أسقف منازلهم بالنايلون.

“إعمار” تجدد مشروع القسائم الشرائية لذوي الأطفال المُستفيدين من خدماتها التأهيلية

جدَّدَت جمعية إعمار للتنمية والتأهيل الكائن مَقرها الكائن بمُحافظة خان يونس مَشروع القسائم الشِرائية لذوي الأطفال المُستفيدين مِن خدماتها التأهيلية؛ وذلكَ بالتعاون مَع وزارة التنمية الاجتماعية وبدعمٍ كريمٍ مِن برنامج الأغذية العالمي (WFP).
وحولَ التفاصيل قالَ رئيس قسم الحَد مِنَ الفقر الأستاذ كريم الصوص أنَّه قد تمَّ تجديد 224 قسيمة شرائية لِأُسَر الأطفال مِن ذوي الإعاقة، حيث تحتوي القسيمة على مَبلغ إجمالي بقيمة 105 شيكل يَتم التصرُّف بها خلال ثلاثة شهور مِن خلال شِراء المواد الغذائية والتموينية بواسطة الأسرة. وأضافَ “الصوص” أنَّ هذه الخطوة جاءت للتخفيف مِن العبء الكبير الذي ترتَّبَ على هذهِ الأسر جرَّاء الأوضاع الحالية التي يَعيشها العالم بشكل عام وقطاع غزة بشكل خاص في ظِل “جائحة كورونا”.
بدوره قدّم مُدير عام “إعمار” الأستاذ أنور أبو موسى شُكره إلى برنامج الأغذية العالمي على دورهم الريادي في دعم وتعزيز صحة أفراد المُجتمع الغزِّي لا سيما ذوي الإعاقة مِنهم، وكذلك إلى السادة في وزارة التنمية الاجتماعية مُمثلاً بالأستاذ لؤي المدهون مُفوَّض عام الوزارة وإلى مُنسق البرنامج الأستاذ رمزي السويركي وذلكَ لِجهودهم في دَعم واستمرارية البرنامج.