ضمن إجراءات السلامة والوقاية “إعمار” تعيد فتح مَراكز التأهيل التابِعة لها بمقرها الكائِن في مُحافظة خان يونس

ضِمنَ إجراءات السلامة والوقاية .. أعادت جمعية إعمار للتنمية والتأهيل فتح مَراكز التأهيل التابِعة لها بمقرها الكائِن في مُحافظة خان يونس.
وحولَ التفاصيل قالَ مُدير التأهيل الأستاذ عماد إسليم أنَّه وبناءً على الحالة العامة في قطاع غزة واستنادًا لتعليمات الجهات الحكومية ذات الاختصاص وعلى رأسها وزارة الصحة الفلسطينية فقد تقرر إعادة فتح مَراكز التأهيل في “إعمار” وذلكَ بعدَ إغلاقها الفترة الماضية نتيجة “جائحة كورونا”.
وأضافَ إسليم أنَّ إعادة فتح المَراكز تمَّ بَعدَ اتخاذ كافّة إجراءات السلامة والوقاية وتنفيذ توصيات لجنة الطوارىء الخاصّة بالجمعية بناءً على خطّة التعايش التي كانت قد أعدتها مُسبقًا، حَيثُ يَجري قياس درجة حرارة جَميع المُراجعين وتدوين أسماءهم وبَياناتهم بشكل كامل قبل دخول المراكز، بالإضافة لإلزامهم جَميعًا بارتداء الكمامات، والحِفاظ على التباعد الجسدي حسبَ التعليمات. كما يَلتزم جميع أفراد فريق العمل بارتداء الكمامات والأقنعة البلاستيكية (خاصّة بأخصائي النطق) بالإضافة لتعقيم الأيدي والأسطح بشكل مُستمر.

“إعمار” تنفذ مبادرة (بالحب والفرحة نستقبل أطفالنا)

نفَّذَت جمعية إعمار للتنمية والتأهيل في مَقرِّها الكائن بمُحافظة خان يونس مُبادرة (بالحُب والفرحة نستقبلُ أطفالنا)، حيثُ استهدفت المُبادرة جميع الأطفال المُلتحقين في بَرامج التأهيل المُختلفة داخل الجمعية.

وحولَ المُبادرة قالَ رئيس مَجلس إدارة “إعمار” الدكتور رامي الغمري أنها جاءَت بهدف الدَعم النفسي والتفريغ الانفعالي للأطفال في أول يُوم دراسي لهم بَعدَ انقطاعٍ قسريٍ استمرَ لِعدَّة أيام بسبب “العدوان الصهيوني” على مُحافظات قطاع غزة؛ حيثُ استهدفت المُبادرة أكثر مِن 250 طفلاً في مدرسة بسمة الخاصة، مَجموعات التأهيل السمعي في مركز بسمة للسمعيات والتخاطب بالإضافة لأطفال مركز أتمكن للتربية الخاصة.
وأكَّد الغمري حِرصَ جمعيته على تعزيز الصحة النفسية للطفل والاهتمام بها، لا سيما وأنها تنعكس بشكل مُباشر في الكثير مِن الجوانب الحياتية لديه لا سيما استقراره الاجتماعي واستيعابه الأكاديمي.

بدورها قالت مُديرة مَدرسة بسمة الخاصة الأستاذة دعاء الأخرس أنَّ المُبادرة تضمَّنت العديد مِنَ الأنشطة التي بَدأت باستقبال الأطفال أمامَ مَدخل الجمعية وتنفيذ الأنشطة الترفيهية والمُسابقات التفاعلية؛ وإتاحة المَجال للأطفال للحديث والتفريغ عَمَّا يَجولُ في خاطرهم، بالإضافة للنشيد والرسم الحُر، وتوزيع الهدايا والألعاب والحلويات عليهم.

وقد لاقت المُبادرة تفاعلاً كبيرًا مِن قِبَل الأطفال؛ حيثُ انعكست بشكل إيجابي ومُميز داخل البيئة الصفية لهم.

النتائج النهائية لوظيفة مديرة روضة

تعلن جمعية اعمار للتنمية والتأهيل عن النتائج النهائية لوظيفة مديرة روضة

للأطلاع على النتائج اضغط هنا

إطلاق مشروع زراعة قوقعة وتركيب سماعات لضعاف السمع

خان يونس- المكتب الاعلامي:
أعلنت جمعية اعمار للتنمية والتاهيل عن إطلاق فعاليات مشروع تأهيل أطفال زراعي القوقعة وضعاف السمع في محافظات غزة وذلك بتمويل الصندوق العربي للإنماء الإقتصادي والإجتماعي.
وذكر رئيس الجمعية د. رامي الغمري أن جمعيته ستنفذ مشروع تأهيل أطفال زارعي القوقعة وضعاف السمع على خمس مراحل بالتنسيق مع جهات ذات العلاقة، بتمويل كريم من الصندوق العربي للانماء الاقتصادي والاجتماعي وتبلغ تكلفتة 280 الف دولار.
وأوضح أن المشروع سيساهم فى انشاء طابق أول بمجمع بسمة لذوي الإعاقة السمعية، وذلك لتقديم خدمات التأهيل للفئة المستهدفة
واكد الغمري ان جمعيته ولأول مرة منذ نشأتها ستقوم بتنفيذ عمليات زراعة قوقعة لـ 10 أطفال من فاقدي السمع بالتنسيق مع وزارة الصحة الفلسطينية، مشيراً الى أن40% من قيمة المشروع الإجمالية سيتم صرفها لعمليات زراعة القوقعة.
و أضاف انه سيتم تركيب سماعات طبية لـ 30 طفل ممن يعانون من مشاكل السمع، منوها الى ان المشروع سيتضمن إجراء الكشف المبكر عن مشاكل السمع لدى اطفال حديثي الولادة باستخدام جهاز ABR.
وبين أنه سيتم عقد 2500 جلسة تأهيل للفئة المستهدفة وطلبة مدرسة بسمة الخاصة ممن يعانون من ضعف السمع والنطق
وشكر الغمري دولة الكويت حكومة وشعبا واميرا لدعمها المتواصل للقضية الفلسطينية في كافة المجالات، مشددا على العلاقة المتينة بين جمعيته و الصندوق العربي في تنفيذ مشاريع متعددة وهامة بجمعية إعمار.

جمعية اعمار ومديرية التربية والتعليم تبحث سبل الوصول لافضل الخدمات التعليمية

توفير وجبات غذائية لطلبة مدرسة بسمة

مشروع كفالة الأطفال زارعي القوقعة

مخيم” إبدع وصيف” بخان يونس يستضيف رئيس بلدية خزاعة

مخيم ابدع وصيف بخان يونس يستقبل مندوب اللجنة الدولية للصليب الأحمر

خان يونس – المكتب الاعلامي
استقبل أطفال مخيم ابدع وصيف بخان يونس مندوب اللجنة الدولية للصليب الاحمر بالمنطقة الجنوبية امال العويني وذلك بمقر جمعية إعمار بخان يونس جنوب قطاع غزة.
ويشارك في المخيم الذى تنظمه نقابة المهندسين بالتعاون مع جمعية إعمار للتنمية والتأهيل بخان يونس 60 طفل وطفلة بالمرحلتين الابتدائية والاعدادية
ورحبت العويني بفكرة المخيم مشيرة الى دوراللجنة الدولية للصليب الاحمر في المساهمة الحد من التوتر لدى الأطفال والشباب في المناطق الساخنة التى يقع فيها احداث عنف، مؤكدة على اهمية المخيم الصيفي في رفع مستوى الوعي المجتمعي بالعمل التطوعي وروح الجماعة لتعميق العمل مع المؤسسات التي تخدم المجتمع المحلي.
واشارت الى ان مثل هذه الانشطة تهدف الى تعزيز الاتصال والتواصل وروح القيادة والمبادرة لفئة الاطفال واكسابهم مهارات عملية.
وشكرت العويني نقابة المهندسين وجمعية اعمار على حسن الاستقبال وادارة المخيم الجيدة فى استيعاب الاطفال وتوزيعهم حسب الفئات العمرية واعطائهم فرصة الترفيه لتخفيف الضغط النفسي

مخيم” إبدع وصيف” بخان يونس يستضيف رئيس بلدية خزاعة