مقالات

“إعمار” تعقد لِقاءً تواصليًا لِفريق قسم التعليم بالجمعية

بعنوان (مَعًا .. نَحوَ “بَسمةٍ” جَميلة؛ و”رؤيةٍ” أصيلة)؛ عَقدت إدارة جمعية إعمار للتنمية والتأهيل لِقاءً تواصليًا لِفريق عمل مَدرسة بَسمة الخاصّة ومَدرسة وروضة “رؤية” النموذجية وذلكَ بحضور السيّد رئيس مَجلس الإدارة الدكتور رامي الغمري، وأعضاء اللجنة التربوية في مَجلس الإدارة الأستاذة عبير المصري والأستاذة سَمر المدهون ومُدير عام الجمعية الأستاذ أنور أبو موسى؛ ونائب المُدير العام الأستاذ عماد إسليم.
وبَدأ اللقاء بكلمة الأستاذة عبير المصري التي رحَّبَت بالحضور؛ مُؤكدةً على أهمية هذا النوع مِن اللقاءات التي تهدف إلى تعزيز وتَجويد العمل في مَرافق “إعمار” التعليمية، مُشيرةً إلى أنَّ مَجلس الإدارة يُولي ملف التعليم مُستوىً عالٍ مِن الأهمية؛ ويَحرص دومًا على الارتقاء فيه وبالخدمات المُقدمة مِن خلاله.
بدوره أكد الدكتور رامي الغمري أنَّ “إعمار” هيَ المظلة الرئيسية لِبسمة ورؤية، والتي تسعى دومًا للارتقاءِ بهما مِن حيث الفكرة والمَضمون والهدف والاسم كذلك، مُوضحًا أنَّ أي نجاح فيهما يَعكس نجاح في مَنظومة العمل المُتكاملة في “إعمار”، التي تسعى دومًا للمَزج بينَ العمل الإداري، الفني، المالي والتربوي كذلك.
ووجه “الغمري” شُكره إلى فريق عمل قسم التعليم، مُشيرًا إلى أنَّ هذا العام شَهِدَ نجاحاتٍ مُميزة في بَسمة ورؤية؛ وتمَّ اختتامه باحتفالات تخريج وَصفها بالرائعة. كما شَكرَ مَجلس إدارة “إعمار” واللجنة التربوية الذينَ يَحرصون ويَسعون للتطوير ورسم السياسات الناظمة للعمل، مُشيرًا إلى أنَّ “أسرة إعمار” لا تنحصر في مَجلس إدارتها وفريق عملها فقط؛ إنّما تشمل فئاتها المُستهدفة وذويهم الكِرام كذلك.
وتطرّق “الغمري” في كلمته إلى واقع العمل الحالي في “إعمار” بالإضافة للنظرة المُستقبلية التي تسعى إدارة “إعمار” للوصول لها، مُؤكدًا أنه سيتم قريبًا البدء في تجهيز وتشطيب طابق جديد في مَبنى “رؤية” النموذجية استعدادًا لِزيادة نِسبة الاستيعاب المُتوقعة فيها، والارتقاء في خَدماتها المُقدمة، مُؤكدًا أنّ “رؤية” سَتشهد نقلة نوعية رائدة في مُستوى خدماتها خلال العام القادم إن شاء الله؛ وكذا الأمر بالنسبة لِمدرسة بَسمة الخاصّة.
وتضمَّن اللقاء فقرة مَفتوحة للحوار والحديث بينَ رئيس المجلس واللجنة التربوية مِن جهة وفريق العمل مِن جهةٍ أخرى؛ حيثُ احتوت على مُداخلات تعكس مَدى حِرص الحضور على الارتقاء وتطوير العمل في “بسمة ورؤية”.
وفي ختام اللقاء شَكرت الأستاذة عبير المصري فريق العمل على الحضور والمُشاركة الفاعلة، كما شَكَرت الدكتور رامي الغمري على اهتمامه وحرصه الدائم على المُشاركة الإيجابية في الأنشطة واللقاءات التي تهدف إلى رَفع مُستوى وجودة العمل، مُشيرةً إلى أنه سَيتم ترتيب جميع الأفكار التي طرحت وتدوينها؛ وذلكَ استعدادًا لِتنفيذها حَسبَ الأولويات والمُتاح إن شاء الله.

“رؤية” تنظم احتفالات تخريج الفوج الثالث (فوج لا للمستحيل)


على مَدار يومين مُتتالين وتحتَ عنوان (لا للمُستحيل)، نَظَّمَت مَدرسة وروضة “رؤية” النموذجية التابعة لِجمعية إعمار للتنمية والتأهيل احتفالات تَخريج (الفوج الثالث) مِن أطفالها للعام الدراسي 2021-2022، حيثُ شاركَ في الاحتفالات السيّد مُدير التربية والتعليم بخان يونس الأستاذ عبد الرحيم الفرّا، والدكتورة هيفاء الأغا “وزيرة شؤون المرأة السابقة” وعدد مِن الضيوف والشخصيات الاعتبارية؛ والمِئات مِن ذوي الأطفال المُحتفى بهم؛ وذلكَ بحضور السيد رئيس مَجلس إدارة “إعمار” الدكتور رامي الغمري وعدد مِن أعضاء مَجلس الإدارة واللجنة التربوية؛ ومُديرها العام الأستاذ أنور أبو موسى.
وحولَ التفاصيل قالَت مُديرة “رؤية” النموذجية الدكتورة ميساء أبو ستة: أنّه تمَّ إقامة حفلين مُنفصلين في يومين مُتتالين في صالة “دريم بالاس” غرب مُحافظة خان يونس؛ حيثُ استهدف الأول أطفال الصف الأول الأساسي ومَرحلة التمهيدي، فيما تمَّ تخصيص الحفل الثاني لِتخريج أطفال مَرحلة البُستان.
وأضافت أبو ستة خلال كلمتها في الاحتفال: أنَّ واحدة مِن أهداف رؤية تتمثل في (إنشاء جيل قادر على التعبير عن نفسه) ؛وأنَّ إقامة هذه الاحتفالات بجهود الأطفال الشخصية لترجمة حقيقية لِما اجتهد فريق رؤية خلال العام الدراسي لِتنفيذه من خلال برامج تربوية مختلفة.
وفي كلمته أثناء الاحتفال الأوّل قدّم الأستاذ عبد الرحيم شُكره لجمعية “إعمار” إدارةً وعاملين؛ وذلكَ على حِرصهم الدائم لِتقديم خدمات نوعية ومُميزة لأفراد المُجتمع، والتي كانَ مِن بينها إنشاء مَدرسة وروضة رؤية النموذجية؛ هذا الصرح الأكاديمي التربوي المُميز الذي يَهتم بصناعة الجيل ويصقل مَهاراتهم التربوية والتعليمية؛ ويُعزز مِن صِفاتهم الشخصية الإيجابية.
بدورها قدّمت رئيس اللجنة التربوية في مجلس إدارة “إعمار” الأستاذة عبير المصري في كلمتها أثناء الاحتفال الثاني شُكرها وتقديرها لِفريق عمل “رؤية” النموذجية، على جهدهم المُقدر والمُميز في إنجاح مَسيرة العام الدراسي؛ وأضافت المصري: أنَّ “رؤية” تهتم في التربية الجمالية والتربية الأخلاقية والرياضية والمهارات الحياتية، حتى يَتم إنشاء جيلا هوَ “المنهاج”، مُؤكدةً أنَّ العلم يُؤتى بالحُب والوجدان ويُصقَل بالمُمارسة.
هذا وتضمَّنت الاحتفالات عدّة فقرات استعراضية نَفذها أطفال “رؤية” بمُختلف مَراحلهم الدراسية، بالإضافة لتكريم فريق عمل “رؤية” النموذجية؛ واختتم الحفل بتوزيع الشهادات والألعاب على الأطفال في جَو مَليء بالفرحة والسعادة والتفاعل الجميل مِن جميع الحضور.

إعمار تعقد لِقاءً مَع أولياء أمور أطفال روضة رؤية النموذجية

عَقدَت إدارة جمعية إعمار للتنمية والتأهيل صَباح أمس الأحد لِقاءً مَع أولياء أمور أطفال مَرحلة التمهيدي بروضة “رؤية” النموذجية التابعة لها، حيثُ تمَّ عقده في مَقر “رؤية” بمنطقة السطر الغربي بمُحافظة خان يونس؛ بحضور نائب مُدير عام “إعمار” الأستاذ عماد إسليم؛ ومُديرة “رؤية” النموذجية الدكتورة ميساء أبو ستة.
وحولَ التفاصيل قالت الدكتورة ميساء أبو ستة أنّ “رؤية” تهتم بآراء ومَلحوظات أولياء الأمور لِذلك تحرص على عَقد لِقاءات دورية مَعهم؛ حيث ضمَّ هذا اللقاء عدد 5 شُعب دراسية مِن مرحلة التمهيدي؛ وشاركَ فيهِ 133 مِن أمهات الطلبة بنسبة مُشاركة وصلت إلى 90% مِن إجمالي عدد الأمهات.
وتضمَّنَ اللقاء كلمة الأستاذ عماد إسليم الذي رَحّبَ بالحضور، مُعرجًا إلى أن مُشاركة أولياء الأمور في مِثلِ هذه اللقاءات يَعكِس مَدى اهتمامهم بأطفالهم، وحِرصهم على تعزيز وتطوير قدراتهم ومَهاراتهم، وأكدَ إسليم حِرصَ إدارة “إعمار” على عَقدِ اللقاءات الدوريةِ مَع أولياء الأمور لتقييم الخدمات المُقدمة وسَماع توصياتهم ومَلحوظاتهم، بالإضافة لِتدوين الأفكار التطويرية والاحتياجات الحقيقية التي تأخذها إدارة الجمعية بكل اهتمام.
وعرضَ “إسليم” مَحضر اجتماع اللقاء الأول لأولياء الأمور؛ والذي تمَّ عقده في شهر أكتوبر مِن العام الماضي خلال الفصل الدراسي الأوّل؛ ذاكرًا جميع المَلحوظات التي ذكرها أولياء الأمور في حينه؛ والإجراءات التي نفذتها إدارة “إعمار” لِتعزيز نقاط القوّة ومُعالجة نِقاط الضعف فيها.
وفي سِياق اللقاء تم فتح باب النقاش والحديث لأولياء الأمور الذينَ عبروا عن سَعادتهم ورِضاهم عن الخدمات المُقدمة لأطفالهم، وطرحوا عددًا مِن الاستفسارات والمَلحوظات التي مِن شأنها الارتقاء بالعمل في “رؤية” النموذجية.

إعمار تستقبل وفدًا مِن إدارة برنامج الغذاء العالمي (WFP)

استقبلت جمعية إعمار للتنمية والتأهيل في مَقرها الكائن بمُحافظة خان يونس وفدًا مِن إدارة برنامج الغذاء العالمي (WFP) ضَمَّ كل مِن الأستاذ محمد الجملة إداري البرامج في المُؤسسة؛ بالإضافة للأستاذ رمزي السويركي مُنسق البرنامج في وزارة التنمية الاجتماعية، حيثُ كانَ في استقبالهم نائب مُدير عام “إعمار” الأستاذ عماد إسليم، ورئيس شُعبة الحد مِن الفقر في الجمعية الأستاذ محمد فحجان.
مِن جانبه رحَّب إسليم بالوفد الزائر مُؤكدًا على عمق العلاقة بينَ “إعمار” وبرنامج الغذاء العالمي، مُشيرًا إلى أنَّ هذا التعاون ترتَّبَ عليه تقديم وجبات الطعام بشكل يومي لِصالح جميع الأطفال “مِن ذوي الإعاقة” الذينَ يتلقون خدماتهم في “إعمار”.
وجاءت الزيارة للاطلاع على الوضع العام حولَ آلية تنفيذ البرنامج في “إعمار” حيثُ عَبَّرَ الوفد الزائر عن سعادتهم بالآلية المُتبعة في تنفيذ البرنامج مِن حيث التوريد، الحفظ والتخزين، التحضير والتوزيع على الأطفال؛ وذلكَ ضِمنَ إجراءات السلامة والصحّة العامة.
بدوره قدّم إسليم شُكره إلى برنامج الأغذية العالمي على دورهم الريادي في دعم وتعزيز صحة أفراد المُجتمع الغزِّي لا سيما ذوي الإعاقة مِنهم، وكذلك إلى السادة في وزارة التنمية الاجتماعية وذلكَ لِجهودهم في دَعم واستمرارية البرنامج.

“إعمار” تعقد لِقاء التواصل الأوّل لعام 2022، بعنوان (بالمحبّة نَلتقي)

خانيونس _جمعية إعمار للتنمية والتأهيل _المكتب الاعلامي.
عَقدت إدارة جمعية إعمار للتنمية والتأهيل لِقاءها التواصلي الأوّل خلال العام الجاري 2022؛ والذي جَمَعَ بينَ مَجلس إدارة “إعمار” وفريق عملها في كافة برامجها ومَشاريعها، تحتَ عنوان (بالمحبّة نَلتقي).
وفي كلمته رحّبَ رئيس مَجلس إدارة “إعمار” الدكتور رامي الغمري: بالحضور؛ مُؤكدًا أنَّ “إعمار” تضم فريق عمل مُميز في مُختلف التخصصات والمَجالات التي تعمل بها؛ بالإضافة لِمجلس إدارة حريص يَسعى للتطوير ورسم السياسات الناظمة للعمل في الجمعية، مُشيرًا إلى أنَّ “أسرة إعمار” لا تنحصر في مَجلس إدارتها وفريق عملها فقط؛ إنّما تشمل فئاتها المُستهدفة وذويهم الكِرام كذلك.
وتطرّق “الغمري” في كلمته إلى واقع العمل الحالي في “إعمار” بالإضافة للنظرة المُستقبلية التي تسعى إدارة “إعمار” للوصول لها، وما تواجهه مِن تحديات كبيرة في ظل ظروف عمل استثنائية في قطاع غزة؛ مُؤكدًا أنّ “الموظف الفاعل” هوَ رأس مال “إعمار” التي تستطيع مِن خلاله تحقيق هذه الأهداف بأعلى مُستوى مُمكن مِن الكفاءة والفاعلية؛ خاتمًا كلمته بمجموعة مِن التوصيات والتوجيهات المُثمرة لِفريق العمل.
وتضمَّن اللقاء فقرة مَفتوحة للحوار والحديث بينَ مجلس الإدارة وفريق العمل؛ حيثُ احتوت على مُداخلات تعكس مَدى حِرص الحضور على الارتقاء وتطوير العمل في “إعمار” وكافة برامجها.

مَركز بَصريات غزّة ينفّذ مَسحًا طبيًا في مَجال البصريات


خانيونس _جمعية إعمار للتنمية والتأهيل _المكتب الاعلامي.
نفّذ مَركز بَصريات غزّة التابع لِجمعية إعمار للتنمية والتأهيل مَسحًا طبيًا في مَجال البصريات (فحص نظر) في ثلاث مَدارس تابعة لِمُديرية التربية والتعليم في خان يونس.

وحولَ التفاصيل قالت أخصائية البصريات الأستاذة آيات أبو جزر: أنَّ هذا النشاط يأتي للكشف عن الحالات التي تعاني مِن ضعف نظر وغيرها مِن مَشاكل بصرية؛ والتي تنعكس بشكل سَلبي على التحصيل الدراسي للطفل. وأضافت أبو جزر: أنَّ المَسح استهدف 741 طالب وطالبة مُوزعين في ثلاث مدارس حكومية هيَ/ مَدرسة عبد الله صيام الابتدائية، مَدرسة ابن خلدون الأساسية ومدرسة حاتم الطائي الإعدادية.

مِن جانبه قدّم الأستاذ ماجد القدرة “رئيس قسم الصحة المدرسية في مُديرية التربية والتعليم بخان يونس” شُكره إلى جمعية “إعمار” للتنمية والتأهيل على تعاونها الكبير في إنجاز هذا المَشروع، الأمر الذي يَنعكس بشكل إيجابي على صحّة أطفالنا والحفاظ عليها، مُشيرًا إلى أنَّ “إعمار” واحدة مِن المُؤسسات الرائدة التي تهتم في هذا المَجال مِن خلال مَراكزها وبرامجها الصحية المُتنوعة.

وفي ختام تصريحها أكدت أبو جزر على أهمية الاكتشاف المُبكر للمُشكلات البصرية عندَ الأطفال، وذلكَ لتسهيل عملية التدخل والمُعالجة مِن خلال استخدام المُصحح البصري المناسب؛ أو إدراجه في برنامج العلاج الوظيفي خاصةً إذا كان الطفل يُعاني مِن كسل وظيفي في أحد العينين أو كلاهما نتيجة ضعف نظر أو حَوَل أو أي أمراض أخرى مُتواجدة مُنذ صِغره ولم يَتم اكتشافها.

وزارة التنمية الاجتماعية تُكرّم جمعية إعمار

خانيونس -جمعية اعمار-المكتب الإعلامي

قام السيد عدنان أبو يوسف رئيس قسم الجمعيات والمجتمع المحلي في وزارة التنمية الاجتماعية بزيارة لمقر جمعية اعمار للتنمية والتأهيل الكائن في محافظة خانيونس ، حيث كان في استقباله الأستاذ أنور أبو موسى مدير عام الجمعية وذلك بهدف تعزيز العلاقة بين وزارة التنمية الاجتماعية وجمعية اعمار كأحدي ابرز الجمعيات الفاعلة في قطاع غزة.

وفي هذا السياق أكد أبو موسى ان جمعية اعمار منذ اللحظة الأولى من تأسيسها حرصت على التنسيق والتشبيك والتعاون مع المؤسسات الرسمية خاصة وزارة التنمية الاجتماعية وذلك بهدف تقديم أفضل الخدمات للمواطنين في ظل الظروف المعيشية الصعبة التي يحياها المواطن في قطاع غزة، وعلى وجه التحديد الاسر الفقيرة والتي تستفيد من وزارة التنمية، والتي ازدادت ظروفها الاقتصادية سوءا في ظل توقف شيكات المساعدات الخاصة بهم، وأضاف أبو موسى الى وجود العديد من المشاريع والأنشطة المشتركة التي تم تنفيذها بالتعاون والتنسيق مع وزارة التنمية الاجتماعية خلال السنوات السابقة.

من جانبه اثنى الأستاذ أبو يوسف على جهود جمعية اعمار في خدمة المواطنين في محافظة خانيونس خاصة في وقت الطوارئ والأزمات واكد ان زيارته جاءت في سياق الزيارات التي تقوم بها الوزارة لتكريم مؤسسات المجتمع المدني على تفاعلها في برنامج معلومات التنمية الاجتماعية وذلك بتحميل خدماتهم على البرنامج خلال العام 2021 والاستجابة البناءة من إدارة جمعية اعمار للتنمية والتأهيل في التعاون في إنجاح المشروع.

وفي نهاية اللقاء اكد الطرفان على الاستمرار في التعاون والتنسيق المشترك بينهما خدمة للفئات المهمشة خاصة من الاسر الأشد فقرا وذلك للمساهمة في تحسين ظروفهم المعيشية وصولا لجودة الخدمات المقدمة لهم.

مؤسسة مسلم كير ماليزيا توقع مذكرة تفاهم مع جمعية إعمار

جمعية اعمار للتنمية والتأهيل – المكتب الإعلامي

بحضور كل من السيد أحمد عايش النجار ممثل مؤسسة مسلم كير ماليزيا وممثلي جمعية إعمار للتنمية والتأهيل الأستاذ محمود العقاد أمين الصندوق والأستاذ أنور أبو موسى مدير عام الجمعية تم توقيع مذكرة تفاهم مشروع تعزيز الخدمات التأهيلية في مدرسة ومركز بسمة لذوي الإعاقة وذلك في مقر الجمعية الكائن في محافظة خانيونس.

وفي هذا السياق صرح النجار أن هذا المشروع يأتي ضمن سلسلة المشاريع المنفذة مع جمعية إعمار للتنمية والتأهيل والتي تعتبر الشريك الاستراتيجي لمؤسسة مسلم كير ماليزيا في قطاع غزة، ولعل هذا المشروع يأتي انطلاقاً من اهتمام المؤسسة بفئة ذوي الإعاقة حيث تم إنشاء مركز مسلم كير لتنمية القدرات في مقر الجمعية منذ 5 أعوام والذي يهدف إلى تقديم خدمات التأهيل السمعي واللفظي لفئة أطفال زارعي القوقعة وضعاف السمع وذوي الإعاقة النمائية وصعوبات التعلم.
بدوره ذكر أبو موسى أن هذا المشروع جاء نتيجة لحاجة ماسة خاصة في ظل الظروف السياسية والصحية والاجتماعية التي يعيشها المواطن في قطاع غزة وعلى وجه التحديد فئة ذوي الإعاقة حيث تسعى الجمعية من خلال هذه المشروع إلى المساهمة في تحسين القدرات النفسية والسلوكية والتعليمية للفئة المستهدفة من خلال تقديم جلسات التأهيل السمعي واللفظي للأطفال ذوي الإعاقة وتوفير بطاريات للمعينات السمعية لهم.
وأضاف أبو موسى أن المشروع يهدف أيضاً إلى تنمية قدرات فريق العمل من خلال تنفيذ سلسلة دورات تدريبية بالإضافة إلى تنفيذ أنشطة ترفيهية للفئات المستهدفة وتزويد فريق المدرسة والروضة بالطاقم اللازم لمساندة المعلمات والفنيين والجدير ذكره أن أكثر من 500 حالة ستستفيد من هذا المشروع.
وفي نهاية اللقاء تقدم العقاد بالشكر والامتنان بإسم مجلس إدارة الجمعية ممثلة برئيسها د. رامي الغمري لمؤسسة مسلم كير ماليزيا على جهودها الطيبة في خدمة المواطنين في قطاع غزة، ثم تم تنفيذ جولة تفقدية في مدرسة ومركز بسمة للاطلاع على الخدمات، حيث أبدى ممثل مسلم كير ماليزيا إعجابه الشديد بالخدمات الراقية المقدمة.




حملة الشتاء الدافئ للأطفال الفلسطينيين

 

إعمار تنادي قلوبكم الرحيمة من أجل المساهمة في جعل أطفال قطاع غزة دافئين هذا الشتاء. بمساهمتك سيتم توفير ملابس وأغطية دافئة للأطفال الأشد فقراً وحاجةً، بالإضافة إلى تغطية أسقف منازلهم بالنايلون.